حرائق الأبراج السكنية مستمرة في دبي..بسبب حرارة الطقس والطلاء

حرائق الأبراج السكنية مستمرة في دبي..بسبب حرارة الطقس والطلاء

اندلع حريق في برج سكني بمنطقة المارينا في دبي اليوم (الأحد) قبل أن تنجح فرق الدفاع المدني في السيطرة عليه، بعد يومين على حريق كبير التهم عدة طوابق في برج آخر في المنطقة ذاتها. وقالت سلطات الإمارة إن الحريق في برج “تايغر” المؤلف من 87 طابقاً والذي بني في العام 2010، كان محدوداً ولم يؤد إلى وقوع أي إصابات بين المقيمين فيه. وقال المكتب الإعلامي لحكومة دبي في تغريدة على تويتر “قام فريق من الدفاع المدني في دبي بإخماد حريق بسيط في إحدى الشرفات ببرج تايغر في منطقة المارينا من دون تسجيل أي إصابات”. وفجر الجمعة اندلع حريق كبير في برج الشعلة “تورتش” الواقع على بعد أمتار قليلة من برج “تايغر”، أدى إلى احتراق عدد من طوابقه وإخلاء سكانه. وكان هذا ثاني حريق يندلع في برج الشعلة. ففي فبراير أتى حريق هائل في المبنى السكني على عدد كبير من الشقق السكنية الفخمة، ما اضطر السلطات إلى إخلاء المباني المحيطة به. وتضم دبي مئات الأبراج المبنية في سنوات الألفين خلال الطفرة العقارية في الإمارة. وفي يناير الماضي، أعلنت سلطات دبي اعتماد أنظمة بناء أكثر صرامة للحد من خطر الحرائق، بعد سلسلة من الكوارث في ناطحات سحاب في الإمارة تعود في معظمها إلى مواد سريعة الاشتعال. وأعلن الدفاع المدني العام الماضي وفاة ثلاثة أشخاص وإصابة 19 آخرين جراء 322 حادث حريق وقعت في دبي بين يناير وسبتمبر من العام الماضي. وانتشرت في العالم صور حريق اجتاح فندقاً فخماً خلال احتفالات رأس السنة في 31 ديسمبر عام 2015. ويعزى تكرار تلك الحرائق في المقام الأول إلى الطلاء الذي يساعد النار على الانتشار في إمارة ترتفع فيها درجات الحرارة بشكل كبير في فترة الضيف. وقد اعتمد الدفاع المدني قواعد جديدة تتعلق بنوعية هذه المواد.

(هاف بوست)

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

9 − four =