حياة السعوديين تتغير بعد منح النساء حق القيادة

حياة السعوديين تتغير بعد منح النساء حق القيادة

حسمت السلطات السعودية خلال الأسبوعين الماضيين عدد من القضايا التي شغلت السعوديون لعقود، كان من أبرزها السماح للمرأة السعودية الحصول على رخصة قيادة للسيارة، وقرار بث حفل للمطربة العربية أم كلثوم على التلفزيون الرسمي، ما جعل السعوديون لا يلتقطون أنفاسهم أمام هذه التغيرات غير المعهودة في المملكة. فبثُّ حفلٍ قديم لمُطرِبةٍ أسطوريةٍ اشتهرت بأغاني الحب، هو خبرٌ عادي في أي مكان بالعالم، ولا يحتل عناوين الأخبار في أي بلد. إلا في السعودية، فقد تسبَّبَت المطربة المصرية الشهيرة أم كلثوم بضجةٍ كبيرة على مستوى المملكة، بعد أكثر من 42 عاماً من وفاتها. فبعدما أعلنت قناة “الثقافية” التلفزيونية أنَّها خطَّطَت لعرض تسجيلٍ بالأبيض والأسود للمُطرِبة أم كلثوم، انفجرت شبكات التواصل الاجتماعي بين الإشادة من قِبَلِ المُعجَبين، والتحذيراتِ من جانبِ المُنتقدين المُحافِظين، بأن أغانيها ستؤدي إلى “الوقوع في الزنا وغيره من المعاصي”. ويقول التقرير إن ذلك كَشَفَ مجدداً أن جهود السلطات السعودية بفتحِ واحدٍ من أكثر بلدان الكوكب صرامةً، لا تزال مُقلِقةً بالنسبة لكثيرٍ من الناس. وكان إعلان السلطات الأسبوع الماضي، بالسماح للمرأة السعودية بقيادة السيارات، قد أثار موجةً من المعارضة، فيما شجّع آخرون الخطوة التاريخية. ولم يدُر الجدل الأخير حول المُطرِبة ذاتها، وهي التي تُعد أيقونةً في معظم أنحاء العالم العربي، بل حول بث القناة السعودية التي تديرها الحكومة حفلاً غنائياً لأولِ مرةٍ منذ أكثر من ثلاثة عقود، في بلدٍ يعتبر كبار رجال الدين فيه الموسيقى محظورةً بموجب الشريعة الإسلامية. وحتى وقتٍ قريب، كان بإمكان الشرطة الدينية أن توبِّخ صاحب مطعم لتشغيله الموسيقى. وغرَّد بعض السعوديين على موقع تويتر فتاوى دينية، تُظهِر أسباب اعتبار الموسيقى من الإثم. وقال أحدهم إن هذه الحفلات المُسجَّلة يجب أن تستبدل بتلاوة القرآن. وعبَّر آخر عن قلقه من أن بثَّ الحفلات قد يُتبَع بقراراتٍ للنساء بخلع النقاب. غير أن كثيرين يرغبون في المزيد، إذ يريدون أن تظهر نجمة الغناء اللبنانية هيفاء وهبي، المعروفة بمقاطع الفيديو الجريئة، وملابسها المثيرة، على شاشات التلفزيون السعودي. وكانت صحيفة سبق السعودية، قد ذكرت أن التلفزيون السعودي اختار عبر قناته “الثقافية” عرض أغاني الفنانة أم كلثوم؛ لأسباب عديدة، منها: عدم احتواء العديد من أغانيها على أيِّ كلمات أو جمل خادشة للحياء، كما أنها لا تحمل أيَّ صورٍ من المشاهد المخلة، كما هو في بعض الأغاني والفيديو كليبات الحديثة. وجاء ظهور أم كلثوم على التلفزيون السعودي الرسمي عقب توقف استمر أكثر من 3 عقود من بثِّ الأغاني النسائية على الشاشات السعودية الرسمية. وستعرض القناة الثقافية السعودية أغاني فيروز ونجاة الصغيرة وأخريات، ولاسيما مَن عاصرن ظهور التلفزيون السعودي في بداياته، مع مراعاة الذوق العام في كل ما يُعرض، سواء للأصوات الرجالية أو النسائية.  وحسب الصحيفة، فقد أظهر وسم أطلقه السعوديون على “تويتر”، بعنوان ام كلثوم_تعود_للقناة_السعودية، أن الكثيرين من مختلف الأعمار أكّدوا تأييدهم لعرض الأغاني النسائية لفنانات، مثل: أم كلثوم وفيروز ونجاة، التي لا تحمل كلماتها سفهاً على شاشات القنوات الرسمية؛ لتكون بديلاً أفضل ممّا تعرضه القنوات الفضائية الأخرى التي تحتوي على الكثير من الكلمات والمشاهد الخادشة للحياء. يشار إلى أن التلفزيون والإذاعات الرسمية السعودية في مطلع إنشائها كانت تعرض أغاني الفنانة أم كلثوم وأخريات، وكانت تمر هذه البرامج والأغاني قبل عرضها على قسم يُطلق عليه “المراقب الديني”.

(هاف بوست)

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × 4 =