إيقاف مهاجرين أفارقة على متن قاربين في مضيق جبل طارق

إيقاف مهاجرين أفارقة على متن قاربين في مضيق جبل طارق

أعلنت البحرية الإسبانية إيقاف 46 مهاجرًا، حاولوا التسلل على متن قاربين عبر مضيق جبل طارق إلى أراضيها، قادمين من شمال المغرب. وأوضح بيان للبحرية الإسبانية،  إن عناصرها تدخلوا، بعد ورود معلومات تفيد بوجود قارب على متنه 40 مهاجرًا إفريقيًا، على بعد أميال من ساحل بلدة “برباتي”، في أقصى الجنوب الإسباني. وفي عملية أخرى، اعترضت عناصر البحرية قاربًا يقل ستة مهاجرين غير شرعيين آخرين، أحدهم مغربي في المنطقة ذاتها، بحسب البيان. وتم نقل أفراد المجموعتين إلى ميناء “برباتي”، حيث جرى تسليمهم للسلطات الأمنية المختصة لاتخاذ الإجراءات القانونية في حقهم. وتعتبر محاولتا التسلل اليوم، من بين محاولات عديدة يقوم بها المهاجرون الأفارقة، مما يجعل البحريتان المغربية والإسبانية في حالة استنفار دائم. وتجري البحريتان سلسلة من الاتصالات الثنائية، لتحديد أماكن المهاجرين لإنقاذهم أو توقيفهم، وقد سمح التعاون بينهما بدخول مياه البلدين دون حواجز، بغية الوصول للمهاجرين الذين يتدفقون من نقاط مختلفة لعبور مضيق جبل طارق الفاصل بين البلدين.

(الأناضول)

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

six + 1 =