الدورة الخامسة لمهرجان الرواد الدولي للمسرح بخريبكة

الدورة الخامسة لمهرجان الرواد الدولي للمسرح بخريبكة

قال يونس بوجنويت مدير الدورة الخامسة لمهرجان الرواد الدولي للمسرح ، الذي تحتضنه خريبكة في الفترة المتراوحة مابين 15 و18 من الشهر الجاري، إن هذه التظاهرة الفنية والثقافية تشكل محطة هامة لتبادل التجارب والخبرات بين مختلف المشاركين ومد جسور التواصل الثقافي بين الفرق المشاركة وأبناء وشباب المدينة . وأوضح بوجنويت، أن هذه الدورة التي تحمل شعار “لنتواصل بلغة المسرح”، تعد فرصة للمساهمة في خلق دينامية ثقافية بمدينة خريبكة التي تحتضن، على مدار السنة، العديد من المهرجانات الثقافية الشيء الذي يساهم في تشجيع الشباب على التعاطي مع الأعمال الثقافية الرامية إلى تهذيب سلوكات الناشئة وممارستهم لأنشطة تبعدهم عن المظاهر السلبية التي أصبحت متفشية داخل المجتمع، معتبرا أن هذا المهرجان يساهم إلى حد كبير في الإشعاع الثقافي والمسرحي للمدينة. وأضاف رئيس جمعية الرواد المنظمة للمهرجان أن دورة هذه السنة ستتميز بمشاركة فرق مسرحية من عدة دول ومن مدارس فنية وتجارب وثقافات مختلفة، لتشكل بالتالي محطة لتبادل التجارب والخبرات بين مختلف المشاركين ومد جسور التواصل الثقافي وخلق دينامية ثقافية ومسرحية بالمدينة، وتمكين الجمهور من مشاهدة عدة مسرحيات للدول المشاركة ، مؤكدا أن هذه الدورة تعرف مشاركة أساتذة مختصين في مجال التكوين المسرحي من داخل وخارج المغرب من أجل تأطير 100 شاب عبروا عن انخراطهم للاستفادة من هذه الورشات التكوينية. وأكد أن هذه الورشات ، التي ستقام بمركز خريبكة سكيلز، تهدف إلى دفع الشباب وتشجيعهم على الانخراط في العمل المسرحي والتعريف به، وتأطيرهم تأطيرا ثقافيا ومسرحيا، وتنمية مهاراتهم وقدراتهم الإبداعية، فضلا عن استفادتهم من تجارب وخبرات المؤطرين والفرق المشاركة. وقال مدير المهرجان ، من جهة أخرى، أن برنامج الدورة سيكون حافلا ومتنوعا في مجمل فقراته خاصة الفقرة الفنية التي ستميز حفل افتتاح التظاهرة الفنية من خلال برمجة لوحة فلكلورية تمزج بين الطابع المحلي للمدينة ودولة أجنبية، إلى جانب تقديم ست مسرحيات تتبارى في ما بينها على سبع جوائز مخصصة لمسابقة المهرجان، وعرض مسرحي لفرقة ايطالية موجه للأطفال وتنظيم ندوات علمية وتوقيع اصدرات وكتب جديدة ، مؤكدا أن الدورة ستعرف مشاركة وازنة لنخبة من الفنانين مغاربة وأجانب الذين بصمو على أداء فني متميز في مجالات المسرح والسينما والتلفزيون، ويتعلق الأمر بكل من الممثلة المغربية سعاد خيي، والممثل محمد التسولي، والفنانة المصرية سميرة عبد العزيز، يشار إلى أن النسخة الخامسة للمهرجان تشارك فيها خمس فرق دولية ويتعلق الأمر بمسرحيات “غمام” لفرقة النشاط المسرحي بجامعة الملك خالد من المملكة العربية السعودية، و”الأب” لفرقة أوبن مايد للمسرح من مصر، و” الكلون مشا ” لفرقة الجيب المسرحي من مراكش، و ” زنوبية الملكة المحاربة ” لمحترف المسرح والفنون من وادي زم ، فضلا عن مسرحية مشاركة من فرنسا. وقد تم اختيار هذه المسرحيات، بعد معاينتها من قبل لجنة متخصصة، من بين 56 طلب مشاركة توصلت به إدارة المهرجان من داخل المغرب وخارجه، وذلك حسب الشروط المحددة في إعلان المشاركة. وستشارك جمعية الرواد المنظمة للمهرجان بعرضها المسرحي ” تشابه أسماء ” خارج مسابقة هذا المهرجان الذي سيعرف تنظيم فقرات متنوعة وخلق دينامية مسرحية محليا وإقليميا ووطنيا، فضلا عن ترسيخ قيم الحوار والتواصل مع باقي الفرق الدولية المشاركة. وستتبارى هذه الفرق المنتقاة على جوائز المهرجان منها الجائزة الكبرى التي تهم أحسن عرض متكامل، وجائزة لجنة التحكيم، وأحسن نص مسرحي، وأحسن إخراج، وأحسن سينوغرافيا، فضلا عن أحسن تشخيص ذكور، وأحسن تشخيص إناث.

(وكالة المغرب العربي للانباء)

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

9 − 6 =