أسود الأطلس يخوضون بتفاؤل.. مباراتهم ضد الكوت ديفوار

أسود الأطلس يخوضون بتفاؤل.. مباراتهم ضد الكوت ديفوار
فرحة الجمهور المغربي بعد مباراة الغابون ..يأمل أن تتكرر اليوم ( أرشيف الموقع)

قالت مصادر صحافية إن “التفاؤل” هي السمة الأساسية السائدة وسط لاعبي المنتخب المغربي لكرة القدم الذي سيلعب اليوم (السبت) ضد منتخب الكوت ديفوار في مباراة حاسمة للتأهل لمونديال روسيا في العام المقبل، وقالت الإذاعة الوطنية إن أزيد من سبعة آلاف مشجع مغربي سيساندون ” أسود الأطلس”. وقالت المصادر إن المدرب هيرفي رونار سيعتمد التشكيلة نفسها مع تعديل طفيف في الهجوم. وكان هيرفي رونار قال أمس إن الروح الجماعية هي “الرصيد الأهم” الذي يملكه أسود الأطلس، والذي سيمكنهم من الفوز على المنتخب الإيفواري. وقال رونار خلال لقاء صحفي  إن ” الروح القتالية هي ما يفترض أن يكون مفتاح النجاح في مواجهة فريق إيفواري يتوفر على العديد من الكفاءات الفردية”. وأضاف أن اللقاء مع الفيلة لن يكون سهلا، “لكننا ملمون بجميع معايير المباراة. كنت مدربا هنا (أبيدجان). وأنا  أفضل من أي شخص آخر لأتعرف على عمق تفاصيل اللقاء”.
وتوقع مباراة حامية الوطيس بين فريقين “يعرفان بعضهما جيدا”، أعرب هيرفي رونار عن أمله في أن يهدي الانتصار للجمهور المغربي ولمجموع الطاقم التقني والإداري “الذي اشتغل لسنوات مع هذاالفريق”. وزاد  “منذ أتيت إلى المغرب، توفرت لي جميع الوسائل التي يمكن لمدرب أن يتوفر عليها. ويبقى الدور علي لأتم العمل الموصول لمدة سنوات عديدة الذي قامت به جميع مكونات المنتخب الوطني والجامعة الملكية لكرة القدم”.وقال رونار “أنا من يتحمل ضغط المباراة، وأنا أتحمل مسؤوليتي”.وفي مباراتهم ضد منتخب الفيلة الإيفواريين، لن يحتاج أسود الأطلس الذين يتصدرون مجموعتهم بتسع نقاط، لأكثر من التعادل لحيازة بطاقة التأهل لكأس العالم.
(عواصم)

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

thirteen + 7 =