مسيرة يوم الأحد في الرباط لدعم الشعب االفلسطيني

مسيرة يوم الأحد في الرباط لدعم الشعب االفلسطيني

دعت جمعيتان مغربيتان، أمس الأربعاء، إلى تنظيم مسيرة الأحد المقبل، احتجاجا على إعلان دونالد ترامب الرئيس الأمريكي ، الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.  جاء ذلك في بيان مشترك أصدرته “مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين” و”الجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني”. وقال البيان: “ندعو الشعب المغربي والهيئات السياسية والنقابية والحقوقية للمشاركة في مسيرة الشعب المغربي الأحد المقبل، الذي يوافق اليوم العالمي لحقوق الإنسان، في الرباط التي ستخرج فيها المسيرة. وأشار أن المسيرة، التي تأتي للدفاع عن القدس عاصمة أبدية للدولة الفلسطينية، ستخرج تحت شعار “من أجل القدس ومع المقاومة وضد كافة أشكال التطبيع”. وذكر البيان أن “المسيرة تهدف أيضا للتصدي للقرار الصهيوني الأمريكي، الذي يستهدف المقدسات والثوابت باعتباره مدينة القدس عاصمة للكيان الصهيوني (إسرائيل)”. وفي السياق ذاته، أعلنت “مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين”، في بيان منفصل آخر صادر عنها، عن تنظيم وقفة احتجاجية أمام البرلمان اليوم (الخميس)، للتنديد بالقرار الأمريكي. وأمس الأربعاء، أعلن ترامب، اعتراف بلاده رسمياً بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل، ونقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى المدينة المحتلة.  ومنذ إقرار الكونغرس الأمريكي، عام 1995، قانونًا بنقل السفارة في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس، دأب الرؤساء الأمريكيون على تأجيل المصادقة على هذه الخطوة لمدة ستة أشهر، حفاظًا على المصالح الأمريكية.  واحتلت إسرائيل القدس الشرقية عام 1967، وأعلنت في 1980 ضمها إلى القدس الغربية، المحتلة منذ عام 1948، معتبرة “القدس عاصمة موحدة وأبدية” لها، وهو ما يرفض المجتمع الدولي الاعتراف به.  كما يتمسك الفلسطينيون بالقدس الشرقية عاصمة لدولتهم المأمولة استنادًا لقرارات المجتمع الدولي.

(الاناضول)

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − 19 =