وقفة إحتجاجية في الرباط تضامناً مع “شهداء الفحم” بجرادة

وقفة إحتجاجية في الرباط تضامناً مع “شهداء الفحم” بجرادة
أحد المتظاهرين وضع طلاء أسود على وجهه في إشارة للفحم (آيس بريس)

نظم اليوم (الأحد) في الرباط الإئتلاف المغربي لحقوق الإنسان الذي يضم عدة منظمات وجمعيات حقوقية، وقفة إحتجاجية للتضامن مع ضحايا التنقيب العشوائي عن الفحم في مدينة جرادة والظروف التي تعرفها المدنية بعد مصرع الشقيقين الحسين (30 سنة) وجدوان (23 سنة) الدعيوي، ورفع مشاركون لافتات تصفهما بأنهما “شهداء الفحم”. في موضوع ذي صلة قال معاذ الجامعي  والي جهة الشرق، عامل عمالة وجدة أنجاد ، إن “نداء جرادة وصل، لافتا إلى أن الحكومة ستتعامل مع مطالب سكان جرادة بالشكل الأنسب. جاء ذلك في تصريح  عقب لقاء تواصلي عقده، الليلة الماضية بمقر عمالة إقليم جرادة. وقدمت فعاليات من المجتمع المدني بالإقليم، خلال اللقاء التواصلي، قائمة مطالب مستعجلة تمثلت أساسا في إيجاد بديل اقتصادي يحقق شروط التنمية وينهض بأوضاع السكان، وتقنين العمل في المناجم وتأمين سلامة العمال، إضافة إلى عدد من المطالب الاجتماعية.كما حثوا على استفادة السكان من فوترة تفضيلية لاستهلاك الكهرباء، بحكم وجود محطتين لإنتاج الكهرباء بتراب الإقليم، وإبداع حلول لإحداث وظائف عمل  جديدة لخفض معدل البطالة المرتفع، لاسيما في صفوف الشباب والنساء، وإيلاء مزيد من الاهتمام لأرامل العاملين في مناجم الفحم بجرادة ومرضى السحار الرملي “السيليكوز”. وكان قد نظمت أمس كذلك لقاءات تواصلية مع أعضاء المجلس الإقليمي وممثلي الأحزاب السياسية وأعضاء المجلس الجماعي لجرادة، خصصت للاطلاع على الظروف الضاغطة التي يعيشها الإقليم وبحث سبل معالجتها.

 

(عواصم)

 

 

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

nineteen − twelve =