فاكهة الكيوي بلونيها الأصفر والأخضر تمتصّ التعب والإرهاق

فاكهة الكيوي بلونيها الأصفر والأخضر تمتصّ التعب والإرهاق

يطول فصل الشتاء ليطول التعب الذي يُهيمن على الإنسان نتيجة قلّة التعرّض لأشعّة الشمس بشكل كافي. من بين المنشّطات الطبيعية التي تُساعدنا بواسطة الغذاء السليم أن نبدّد التعب الشتوي لا يسعُنا إلاّ الإتيان على ذكر فاكهة الكيوي بما أنّها إحدى أبرز الفاكهة الشتوية التي تمدّنا بالطاقة والحيوية وتعمل على تقصير فترة المرض في الالتهابات المتعلّقة بالأذن والأنف والحنجرة. عدا عن أنّ الكيوي بنوعيه الأصفر والأخضر طارد للتعب لاحتوائه على الفيتامين c، يتمتّع أيضا بخاصيّة تسهيل الهضم. فالأفراد الذين لا يهضمون بسهولة مصادر البروتينات الحيوانية سواء كان البيض أو السمك أو الحليب أو اللحوم، يكفي أن يأكلوا الكيوي كي لا يشكون من عسر الهضم. يتواجد في الكيوي أنزيم Actinidine الذي يعمل شخصيا على تسهيل امتصاص البروتينات الحيوانية في الأمعاء. ويمتاز الكيوي أيضا بفضائله المضادة للالتهابات. فالحبوب السوداء التي يتضمّنها هي غنية بالفيتامين E الذي يُساعد في الوقاية من تصلب الشرايين، ذلك الاضطراب الناجم عن تراكم الدهون والكوليسترول على الجدار الداخلي للأوعية الدموية. تتزايد فائدته على هذا الصعيد لأنّه أيضا يزخر بمضادات الجذور الحرّة “البوليفينول” وبالألياف. أمّا الخاصيّة الثالثة التي يتمتّع بها الكيوي هو في أنّه قاطع للشهية. فلضعفه بالسعرات الحرارية ولغناه بالألياف، يُعتبر الكيوي صديقا لمن يرغبون بتخفيض وزنهم علما أنّ نسبة السكّر فيه ضئيلة. فقط إلى الأشخاص الذين يشكون من حساسية بالغة، نوجّه تحذيرا إليهم بتحاشي أكل الكيوي لألاّ يتسبّب باندلاع مظاهر طفح الشرى أو الأورتيكاريا  urticaria الذي هو نوع من أنواع الحساسية على الجلد. كسيرة ذاتية محصورة بالقيم الغذائية التي تتوفّر في 100 غرام من الكيوي، نجد 54 سعرة حرارية ونجد 1,2  غرام من البروتينات ونجد 3,5  غرام من الألياف ونجد 8,44 غرام من الكربوهيدرات ونجد 0,95 غرام من الدهون. كمعلومات عامّة، تتوفّر في الطبيعة ثلاثة أصناف من الكيوي الذي يعود منشأه الأوّل إلى الصين منذ آلاف السنين :
-الكيوي التقليدي ذات اللون الأخضر والشائع في الأسواق: الكيوي الأصفر الذي يتمتّع بمذاق خفيف الحموضة بالمقارنة مع الكيوي الأخضر ويمتاز بغنى أعلى على نطاق الفيتامينC والكيوي ذات الحجم الصغير يتوفر بلونين هما الأخضر والأحمر ويُؤكل مع قشرته غير الوبرية. 

(مونت كارول)

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *